كنوز ميديا – قالت الأمم المتحدة إن تحالف العدوان الذي تقوده السعودية قتل 109 مدنيين في غارات جوية في اليمن، خلال الأيام العشرة الماضية.

ولفت جيمي مكجولدريك، منسق الأمم المتحدة باليمن، إلى أن 54 مدنيا قتلوا في سوق مزدحمة وأن 14 آخرين من عائلة واحدة قتلوا في مزرعة، وفقا لوكالة “رويترز“.

ووجه مكجولدريك انتقادا مباشرا وغير معتاد، للحرب التي يخوضها التحالف المدعوم من الولايات المتحدة وبريطانيا وآخرين ضد “أنصار الله”، معتبرا أنها أنه لا طائل من الحرب وأنها غير عقلانية.

وأدان تحالف العدوان العربي بقيادة السعودية  الاتهامات وقال إن المعلومات التي استندت إليها تفتقر إلى المصداقية.

وتذرع العدوان في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية: “إن منسق الأمم المتحدة ظهر منحازا للمليشيات “الحوثية” المدعومة من إيران“.

وذكر بيان منسق الأمم المتحدة أن غارات جوية قصفت سوقا مزدحمة في قرية الحيمة بمديرية التعزية بمحافظة تعز يوم الثلاثاء الماضي، وقتلت 54 شخصا إضافة إلى 32 مصاب آخرين، مشيرا إلى أن ثمانية من القتلى و6 من المصابين أطفال.

وقال المنسق الأمم: “على الأطراف المتحاربة تجنب استهداف المدنيين والبنية التحتية المدنية وفقا للقانون الدولي“.

من جانبه قال المتحدث باسم تحالف العدوان  في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية: “هذا البيان يطعن في مصداقية الأمم المتحدة ويخلق حالة من الشك المستمر حول المعلومات والبيانات التي تعتمد عليها، وطالب الأمم المتحدة بمراجعة آلية العمل الإنساني وكفاءة موظفيها العاملين في اليمن، بينما تقول المنظمة الدولية إن اليمن يشهد أسوأ كارثة إنسانية في العالم وأن نحو ثمانية ملايين شخص يعيشون على شفا المجاعة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here