كنوز ميديا – كشفت لجنة الزراعة والمياه النيابية، اليوم الثلاثاء، عن مشروع لاستثمار المياه المتدفقة عبر الحدود الايرانية شرق محافظة ديالى، مبيناً أن المشروع سيؤمن كميات جيدة من المياه لاستخدامها للشرب والزراعة في ناحيتين حدوديتين.

وقال رئيس اللجنة النائب فرات التميمي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إنه “بعد استطلاعنا لناحية مندلي، (90كم شرق بعقوبة)، للإطلاع على كمية المياه الواردة من الجانب الإيراني إلى سد مندلي في نقطة الحدود العراقية الايرانية وضياع جزء كبير منها بسبب عدم وجود مجرى تسلكه هذه المياه وانتشارها على مساحات واسعة”.

واضاف التميمي، أنه “أجرى اتصالاً بوزير الموارد المائية لبيان طبيعة المشكلة”، كاشفاً عن “توجيه الوزير بتكليف مدير عام السدود والخزانات بإتخاذ الإجراءات العاجلة من خلال تجميع هذه المياه في قناة يتم حفرها داخل الحدود العراقية لحل هذه المشكلة والاستفادة من كمية المياه القادمة من الجانب الايراني”.

وأشار التميمي إلى أن “استثمار تلك المياه بالشكل الجديد سيؤمن كميات جيدة من المياه لاستخدامها للشرب والزراعة في ناحيتي مندلي وقزانية”.

وتتدفق مياه عبر الحدود الايرانية باتجاه ناحية مندلي واغلبها مياه ينابيع والتي يذهب اغلبها هدراً لانتشاره في جداول كثيرة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here