كنوزميديا 
اندلعت فجر اليوم الثلاثاء مواجهات عنيفة في بلدة عزون شرق مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية، تخللها إلقاء زجاجات حارقة على قوات الاحتلال.
وقالت مصادر محلية، إن العشرات من جنود الاحتلال داهموا البلدة حيث تصدى لهم الشبان وألقوا عليهم الزجاجات الحارقة والحجارة، فيما أطلقت قوات الاحتلال الغاز المسيل للدموع وأوقعت إصابات بالاختناق.
وأشارت إلى أن جنود الاحتلال داهموا منزل المواطن رشيد رضوان، وهددوه بقتل ابنه محمد في حال لم يسلم نفسه لقوات الاحتلال التي تبحث عنه منذ أسابيع.
وأضافت أن الجنود دمروا محتويات المنزل، واعتدوا على ساكنيه، في معاناة متواصلة للمواطن رضوان الذي يتعرض للضغط لتسليم ابنه ودوهم منزله عدة مرات.
كما اندلعت فجر اليوم مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدتي رمانة وقباطية قضاء جنين شمال الضفة الغربية.
وقالت مصادر محلية إن الشبان رشقوا الجنود بالحجارة على مدخل بلدة رمانة غرب جنين عقب اقتحام الاحتلال للبلدة، والتي بدورها أطلقت الغاز المسيل للدموع، فيما نصبت حاجزا عسكريا على شارع جنين –حيفا قرب مدخل اليامون، وأوقفت المركبات ودققت في هويات راكبيها.
كذلك اقتحمت قوات الاحتلال بلدة قباطية؛ حيث دارت مواجهات واسعة سيما في محيط البنك العربي ووسط البلدة، حيث أشعل الشبان الإطارات واشتبكوا مع قوات الاحتلال.
وأشارت المصادر إلى أن الجنود داهموا عددا من منازل ذوي الأسرى في البلدة، وفتشوها دون اعتقالات، خاصة في حارة الزكارنة، وادعى جنود الاحتلال أنهم يبحثون عن أموال دعم إرهاب دون أن يبلغ عن اعتقالات.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here