كنوز ميديا/بغداد..

أكد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الأحد، أنه من غير الجائز معاقبة الشعب الكردي من اجل غايات انتخابية، مشيرا إلى أنه لن يتوقف في مساعيه بتقريب وجهات النظر وإيجاد حلول للمشاكل.

وقال المالكي في حوار مع قناة “رووداو” الفضائية الكردية  ، في رده على سؤال بشأن معاقبة الكرد للحصول على مكاسب انتخابية إن “هذا المنطق وهذا المنهج معيب وغير جائز من الناحية الأخلاقية والوطنية والشرعية، بأن أعاقب الشعب الكوردي من أجل أن أحصل على أصوات في الانتخابات، فلا يطلب الحق بالباطل”.

وأضاف أن “معاقبة الشعب عملية باطلة، يراد من خلالها أن أحصل على أصوات في الانتخابات القادمة، ليست هكذا تدار العملية السياسية”، موضحا أن “العمل السياسي الحقيقي الذي يجب أن نتعلمه هو كيف نصل إلى إرادة المواطن وعقل المواطن وقلب المواطن من خلال طرح المشاريع وحلول المشاكل وليست على قاعدة تعقيد المشاكل حتى أستطيع أن استفيد من زخم موجود ضد بعض القادة الكرد”.

وأكد المالكي بالقول “انا شخصياً وكل من يؤمن بوحدة العراق، ووحدة الشعب العراقي ومصلحة العراق ومصلحة الشعب العراقي بما فيه الشعب الكردي لن نتوقف أبداً في مسعانا من أجل تقريب وجهات النظر وإيجاد حلول للمشاكل لكي تنطلق عملية الإعمار والخدمات والاستقرار لعموم أبناء الشعب العراقي”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here