كنوز ميديا/متابعة …

دعت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب، السبت، رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى اعتماد “الشفافية” بشأن التواجد العسكري الأميركي في العراق، فيما اشارت إلى وجود حراك نيابي لاستجواب العبادي بهذا الصدد.

وقال عضو اللجنة حسن سالم في تصريح ، إن لجنته “أكدت في أكثر من مناسبة بأن التواجد العسكري الأميركي في البلاد غير مبرر ويعد خرقا لسيادة العراق”، داعيا العبادي إلى أن “يكون واضحا بشأن التواجد العسكري الأميركي وحقيقة وجود قوات برية”.

وأضاف سالم، أن “بعض النواب صرحوا بأنه سيتم استجواب رئيس الوزراء فيما يتعلق بالتواجد الأميركي”، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن “واشنطن تحاول التبجح بنسب النصر الذي تحقق على داعش لنفسها”.

وكان عضو اللجنة اسكندر وتوت دعا في تصريح سابق لـ/المعلومة/، امس الأول الخميس عن وجود قرار نيابي بشأن الاستفسار حول اعداد القوات الأميركية وأماكن انتشارهم، فيما لوحت باستجواب رئيس الوزراء حيدر العبادي خلال الفصل التشريعي المقبل للوقوف على حقيقة الأمر.

وكانت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية أكدت في تقرير لها، الخميس، نقلا عن مصدر عراقي وصفته بـ”الخاص” وجود قوات برية أميركية داخل قواعد عسكرية تابعة للولايات المتحدة في العراق، وذلك بخلاف التأكيدات الرسمية العراقية بعدم وجود قوات برية وقواعد.

يذكر أن صحيفة “يو اس تودي” الأميركية كشفت الثلاثاء الماضي عن مفاوضات بين الجانبين العراقي والأميركي للإبقاء على 5500 عسكري أميركي في العراق بعد انتهاء الحرب على “داعش”. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here