الخلاف بين جوجل وأمازون وصل إلى مستويات كبيرة خلال النصف الثاني من هذا العام، خصوصا في ظل حظر عملاقة البحث الأمريكية يوتيوب الخاص بها على أجهزة Echo Show.
 
ويبدو أن عملاقة التجارة الأمريكية التي ترى نفسها متضررة من ممارسات جوجل، قد قررت ان تدخل إلى المنافسة وتضيق الخناق على خدمة يوتيوب التي تعاني أصلا من مشكلة خطاب الكراهية ومشاكل خوارزمياتها مع أصحاب القنوات والمعلنين.
 
موقع DomainNameWire رصد قيام الشركة الأمريكية في الآونة الأخيرة بحجز العديد من النطاقات المتعلقة بمشروع تجاري جديد يدعى Amazontube أوOpentube.
 
ومن النطاقات التي تم حجزها نجد AlexaOpenTube.com أو AmazonAlexaTube.com إضافة إلى النطاق AmazonOpenTube.com.
 
ولم يتم الإعلان بعد عن غاية الشركة الأمريكية من حجز هذه النطاقات وهل سنرى منها مشروع مماثلة ليوتيوب سيكون منافسا وسيوفر للناشرين إنشاء القنوات ورفع مقاطع الفيديو والاستفادة من العائدات المادية بالتالي تجنب الاعتماد على منصة واحدة.
 
وكانت فيس بوك قد أطلقت إعلانات الفيديو بشكل محدود في الولايات المتحدة الأمريكية لتبدأ في مشاركة العائدات مع اصحاب مقاطع الفيديو، لكن إلى الآن لا يزال مشروعا صغيرا تعمل عليه عملاقة الشبكات الاجتماعية التي تتعامل مع الموضوع بحذر خصوصا وأن المعلنين يتضايقون من ظهور إعلاناتهم على مقاطع فيديو مشبوهة.ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here