دعت النائبة عن محافظة ديالى منى العميري، الجمعة، الحكومة المركزية الى استخدام عوامل ضغط للاسهام زيادة معدلات تحديث سجل الناخبين، مطالبة بربط توزيع رواتب الموظفين والمشمولين بالرعاية الاجتماعية بتحديث سجلاتهم.

وقالت العميري  ان “تحديث سجل الناخبين تعد خطوة هامة في العملية الانتخابية لتامين تجاوز الاخطاء وتصحيح البيانات وضمان مشاركة فعالة في المسار الديمقراطي”، مبينة ان “معدلات تحديث سجل الناخبين لا تزال في معدلات ضعيفة للغاية خاصة في محافظة ديالى”.

وطالبت العميري الحكومة المركزية بـ”استخدام ما اسمتها ادوات الضغط الناعمة لزيادة معدلات الاقبال على تحديث سجل الناخبين”، داعية الى “ربط توزيع رواتب الموظفين في عموم الدوائر الخدمية والامنية وحتى المشمولين برنامج الحماية الاجتماعية بتحديث سجلاتهم مع جلب كتاب رسمي يؤكد ذلك”.

وأكدت العميري ان “استخدام ادوات الضغط ليس تدخل في العملية الانتخابية بل هي لضمان تحديث سجل الناخبين وتجاوز الاشكالات التي قد تبرز اثناء العملية الانتخابية”، محذرة من “استمرار عزوف شرائح واسعة عن تحديث بياناتهم قد يؤدي الى مشاكل يجري استغلال سياسيا في اتجاهات متعددة”.

يذكر ان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في محافظة ديالى اعلنت، في العاشر من شهر تشرين الثاني الجاري، عن فتح 41 مركزا لتحديث سجل الناخبين في عموم مناطق المحافظة.


*7*

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here