كنوزميديا 
دشنت وزارة النفط، مجمع استثمار الغاز في حقل بدرة بحضور وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك الذي زار العراق قبل يومين.
وأكد وزير النفط جبار علي اللعيبي خلال الافتتاح حرص الوزارة على الاستثمار الأمثل للغاز المصاحب للعمليات النفطية وايقاف حرقه نهائياً وتحويله الى طاقة مفيدة ترفد محطات الطاقة الكهربائية ومصانع البتروكيماويات والأسمدة فضلاً عن توفير كميات كبيرة من الغاز السائل”.
وأضاف اللعيبي أن “الطاقة التصميمية لهذا المجمع هو أستثمار ومعالجة أكثر من 200 مليون قدم مكعب قياسي باليوم من الغاز الخام مقسمة على وحدتين انتاجيتين، وأن الانتاج الحالي من الغازالجاف يبلغ أكثر من 40 مليون قدم مكعب قياسي باليوم من المؤمل أن يتصاعد الى اكثر من 50 مليون قدم مكعب قياسي باليوم في العام القادم 2018، ويتم حالياً تزويد محطة كهرباء الزبيدية في محافظة واسط بالغازالجاف عبرأنبوب بحجم 18 عقدة ويبلغ طوله 106 كيلومتر تم أنشاؤه لهذا الغرض”.
واشار اللعيبي الى “أهمية هذا المشروع الذي يخطط لانتاج اكثر من 300 طن من الغاز السائل يغطي حاجة المحافظة ويرفد الفائض منه الانتاج الوطني بكميات جيدة فضلا عن كميات كبيرة من مادة الكبريت، ويبلغ انتاجنا الحالي من الغاز السائل من هذا الحقل اكثر من 140 طن باليوم، وأن هذا المشروع يعد من المجمعات المتطورة تم تنفيذه وفق أحدث المواصفات والتكنلوجيا الحديثة”.
من جانبه قال الوزير الروسي الكساندر نوفاك إن “إئتلاف الشركات النفطية التي تقوم بتطوير حقل بدرة النفطي والذي تقوده شركة كاز بروم الروسية تمكنت خلال السنوات الماضية من تحقيق زيادة في الانتاج النفطي في الحقل بعد تطويره ليصل الى 85 الف برميل يوميا”.
وأشاد نوفاك بالعلاقات الثنائية بين العراق وروسيا وحرص الشركات الروسية على المساهمة والأستثمار في تطوير الحقول النفطية في العراق.
فيما أشاد محافظ واسط محمود عبد الرضا ملا طلال بجهود وزارة النفط وحرصها على تطوير الحقول النفطية في المحافظة من خلال الاستثمار الامثل للثروة النفطية والغازية، ومساهمة الوزارة في تشغيل محطات توليد الطاقة الكهربائية في المحافظة والمشاركة المتميزة في حملات الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين”.
وقال المتحدث بأسم الوزارة عاصم جهاد بان هذا المشروع في حقل بدرة يشمل أيضا إنشاء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية تضم 5 وحدات توربينية غازية بطاقة توليدية تبلغ 25 ميكاواط لكل واحدة منها، ومن المؤمل تزويد قضاء بدرة قريباً باحتياجاتها من الطاقة الكهربائية بعد تشغيل هذا المجمع”.
واضاف جهاد بان الخطة تشمل أضافة الى ذلك إنشاء خطين أنتاجين للكبريت وبطاقة 300 طن باليوم.
وكان وزير النفط جبار علي اللعيبي قد أقترح على المسؤولين في شركة كازبروم بتقديم الدراسات والمقترحات المطلوبة حول أمكانية توسيع عمليات التطوير لتشمل مناطق زرباطية وجصان القريبتين من حقل بدرة النفطي وفق آليات تعاقد مناسبة يتفق عليها بين الاطراف المعنية، وبما يحقق الأهداف وخطط الوزارة والمصالح والفائدة المشتركة.
كذلك أوعز وزير النفط بتشيد مجمع وبناية متكاملة لشركة نفط الوسط على نهر دجلة في مركز المحافظة تضم مقراً للشركة فضلاً عن مركز ثقافي وترفيهي ومتحف نفطي.
ووجه وزير النفط كذلك بتوسيع مجمع حقل بدرة النفطي بعد أضافة أبنية ومنشات خدمية متكاملة لتكون نواة مدينة نفطية تشيد على الطراز الحديث.
كما تم تخصيص 63 الف دونم من الأراضي التي منحتها المحافظة لغرض توزيعها قطع اراض سكنية على العاملين في شركة نفط الوسط .
يذكر ان شركة كاز بروم فازت بعقد تطوير حقل بدرة النفطي مع ائتلاف يضم شركات بتروناس الماليزية وتباو التركية ضمن جولة التراخيص الثانية.ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here