كنوزميديا 
اعلنت وزارة التخطيط عن انجازها مسح وتقويم الفقر في العراق بالتعاون مع البنك الدولي حيث استمر لاكثر من شهر و شمل محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين باستخدام تقنيات حديثة.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة التخطيط عبدالزهرة الهنداوي في بيان حصلت كنوزميديا  على نسخة منه , ان المسح الذي نفذه الجهاز المركزي للاحصاء شمل ولاول مرة محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوى بعد تحرير هذه المحافظات من احتلال داعش “.

واوضح ” انه يعد المسح الاول من نوعه الذي ينفذ باستخدام التقنيات الحديثة في العمل الميداني من خلال ادخال البيانات عبر الاجهزة اللوحية اذ تصل البيانات مباشرة من الباحث الميداني إلى مركز الادخال والمعالجة في مقر الجهاز المركزي للاحصاء وهذه التقنية من شأنها المساعدة في تسريع اظهار النتائج فضلا عن دقتها العالية ” .

واضاف ” ان مسح وتقويم الفقر في العراق الذي ستعلن نتائجه قريبا سيكشف لنا عن المعدلات الحالية للفقر بعد اكثر من ثلاث سنوات على اجراء اخر دراسة والتي اظهرت ان نسبة الفقر في العراق بلغت في عام 2014 نحو (23%) متأثرا بداعش والنفط 

وتابع ” اذ كانت الوزارة قد سجلت انخفاضا ملحوضا في معدلات الفقر في نهاية عام 2013 وصلت إلى حوالي 16% بعد اطلاق الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر في العراق للسنوات 2010-2014 “

واشار إلى ” ان المؤشرات الجديدة التي سيظهرها المسح ستكون لعام 2017 وستتم الاستفادة منها في توجيه اهداف الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر الثانية التي انجزتها الوزارة للسنوات ومن المؤمل اطلاقها قريبا للسنوات 2018ـ 2022 “. ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here