كنوز ميديا –  قال قائد عمليات الرافدين، اللواء علي ابراهيم دبعون،الخميس، ان الوضع الأمني في عموم مناطق بادية محافظة المثنى وعلى طول الشريط الحدودي مع السعودية مؤمّن، مشيرا الى اتخاذ اجراءات امنية في تلك المناطق لمنع تسلل الارهابيين اليها.
 
ودعا دبعون في مؤتمر أمني موسع بمقر مديرية شرطة القضاء السلمان في السماوة “وجوب تفعيل الدور الاستخباري وتبادل المعلومات بين الاجهزة الامنية وسرعة اتخاذ الاجراءات المناسبة لها والعمل على تأمين الحماية اللازمة والمراقبة المستمرة للصحراء لعدم استغلالها من قبل الارهابيين والعبور منها الى داخل المحافظات الجنوبية”.
 
مشيرا الى ان “الاجراءات الامنية ضرورية، خصوصا في المرحلة المقبلة بعد هزيمة داعش وانكساره في معارك تطهير اعالي الفرات والجزيرة”.
 
وتابع قائلا، ان “لدينا صحراء كبيرة وحدود مشتركة بمسافة نحو 300 كم من جهة الجنوبي الشرقي والغربي مع دولتي الكويت والسعودية ومحافظتي النجف والبصرة”، مؤكدا ان “حدود محافظة المثنى وباديتها مؤمنة من قبل قطعات الجيش المنتشرة فيها وتشكيلات قوات الحدود والشرطة المحلية”.ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here