كنوز ميديا/ بغداد..

أكد الناطق باسم ائتلاف دولة القانون النائب خالد الأسدي، الخميس، أن كتلا سياسية جديدة ستنضم إلى ائتلافه خلال الفترة المقبلة لخوض الانتخابات، مشيرا إلى ائتلافه باق، وذلك في اول رد على خروج منظمة بدر من الائتلاف.

وقال الأسدي في تصريح   إنه “من الطبيعي ان تتغير مسارات التحالفات الانتخابية لأنها بالتالي هي ائتلافات وليست احزاب أو كتل”، مؤكدا أن “ائتلاف دولة القانون باق”.

وأضاف الأسدي، ان “كتلا سياسية جديدة ستنضم إلى ائتلاف دولة القانون خلال الفترة المقبلة”، دون الكشف عن اسماء تلك الكتل.

وكانت منظمة بدر أعلنت عبر أمينها العام هادي العامري انتهاء تحالفها مع ائتلاف دولة القانون الذي وصفه في ايار 2014 بأنه “زواج كاثوليكي” لا طلاق فيه

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here