كنوز ميديا – أدان المركز الدولي لدعم الحقوق والحريات عضو تحالف المحكمة الجنائية الدولية قيام السلطات البحرينية بمنع سفر المدافعين عن حقوق الانسان نضال السلمان وعبدالنبي العكري دون أسباب.

وقال المركز في بيان له إن مسلسل المنع من السفر مستمر بحق النشطاء وحتى اليوم لم يتضح سبب مقنع له ولم يحال أحد من المدافعين عن حقوق الانسان منع من حقه في حرية التنقل للمحاكمة.

وذكر البيان أن مسلسل المنع غير للمفهوم يأتي مع قرارات أخرى غير مفهومة وغير مسببة صادرة عن السلطات البحرينية تستهدف تخويف سواء النشطاء والمدافعين عن حقوق الانسان من السفر.

وأكد المركز أن استخدام المنع من السفر بحق المدافعين عن حقوق الانسان هو نوع من الاحتجاز مثل الحبس الاحتياطي وهي جريمة ترتكبها الدول بحق المدافعين عن حقوق الانسان لمعاقبتهم سريعا بسبب عملهم الحقوقي.

وأبدى المركز تضامنه الكامل مع كافة المدافعين عن حقوق الانسان البحرينيين الممنوعين من السفر وطالب السلطات البحرينية بإلغاء قرارات منعهم من السفر من أجل رفعة حقوق الانسان.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here