كنوز ميديا – حظرت ايران اليوم الأربعاء، مرور طائرة رئيس الوزراء البلغاري “بويكو بوريسوف” في أجوائها أثناء توجهه إلى السعودية، وذلك لانحرافها عن مسارها الأمر الذي دفع الجهات الايرانية المختصة الى دعوة الطائرة لمغادرة الأجواء.

و كشفت وسائل إعلام بلغارية عن إيكاترينا زاخارييفا نائبة رئيس الحكومة ابلغت الصحفيين البلغار المرافقين للوفد في الرياض أن التصاريح الدبلوماسية الضرورية لإتمام الرحلة ذهابا وإيابا في المجال الجوي الإيراني استخرجت، لكن في اللحظة الأخيرة تم إبلاغنا بمنع المرور في الأجواء الإيرانية.

وأشارت الوزارة إلى أن الطائرة عادت أدراجها إلى أجواء تركيا، حيث سهلت لها السلطات التركية أمر العبور من أجواء العراق.

وأضافت أنه لهذه الأسباب تم استدعاء القائم بأعمال السفارة الإيرانية في صوفيا اليوم إلى وزارة الخارجية لتقديم توضيحات.

وأشارت الوزارة إلى أنه فور هبوط الطائرة في مطار الرياض اتصل السفير البلغاري في طهران مع وزارة الخارجية الإيرانية لاستيضاح الأسباب، مضيفة أنه تلقى توضيحا مفاده بأن الحكومة الإيرانية لم تكن تعلم أن رئيس الوزراء على متن الطائرة، وأن الطائرة انحرفت قليلا عن مسارها، وهو ما استدعى دعوتها لمغادرة الأجواء. غير أن الوزارة قالت “إن معلوماتنا تشير إلى غير ذلك”.

ولم يصدر حتى الآن تعليق رسمي إيراني بشأن حادثة طائرة رئيس الوزراء البلغاري، وتخوض إيران والسعودية مواجهة سياسية وإعلامية حادة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here