كنوز ميديا – اعلنت اللجنة السياسية للجبهة الوطنية لوحدة العراق التي شكلها تيار الحكمة، الثلاثاء، عن عقد اجتماعها الاول بمشاركة سياسية “كبيرة”، فيما بينت أنها اتفقت على “تجاوز الأطر الطائفية والقومية”.

وقال المكتب الاعلامي لزعيم تيار الحكمة عمار الحكيم في بيان صحافي، إن “اللجنة السياسية للجبهة الوطنية لوحدة العراق عقدت، اليوم الثلاثاء، في مكتب رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم ببغداد، اجتماعها الاول بمشاركة كبيرة لكتل وشخصيات وطنية”.

واضاف المكتب، أن “المجتمعين اتفقوا على ان تتجاوز هذه الجبهة الأطر الطائفية والقومية، ورفع شعار بناء الدولة العراقية ضمن العراق الواحد، والعمل على تحقيق تطلعات المكونات العراقية إن كانوا كردا او عربا او تركمانا او شبكا، سنة او شيعة او مسيحيين او ايزيديين”.

وبين المكتب، أنه “تم خلال الاجتماع الاول الذي رعاه زعيم تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم، مناقشة الاطر المستقبلية للجبهة، ومرحلة ما بعد داعش، والتوجه الى البناء والاعمار وخدمة مناطق المحررين والمحررة”.

وتابع المكتب، أن “المجتمعين باركوا لتيار الحكمة الوطني الذي بادر وسعى لتحقيق هذه الجبهة الوطنية”، معتبرين ذلك بأنه “انتصار مهم بعد ان اصبحت القائمة الوطنية واقعاً ملموساً”.

وكان تيار الحكمة الوطني اعلن، الثلاثاء (27 أيلول 2017)، عن تشكيل جبهة وطنية لوحدة العراق، فيما اشار الى ان ذلك جاء انسجاما مع ما يتطلبه الموقف الوطني بإزاء التعقيدات والتداعيات التي يشهدها العراق.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here