كنوز ميديا –  أعلن المتحدث باسم عشائر الانبار غسان العيثاوي، اليوم الاثنين، عن تدمير أكثر من 30 مضافة لداعش خلال عمليات تطهير صحراء أعالي الفرات، مبينا ان الصحراء المتبقية الرابطة بين العراق وسوريا تشكل 20% من مساحة المحافظة.
وقال العيثاوي في تصريح صحفي، إن “القوات الأمنية  دمرت أكثر من 30 مضافة لداعش خلال عمليات تطهير الصحراء الرابطة بين الانبار وصلاح الدين ونينوى”.
وأضاف، أن “القرى الواقعة في تلك الصحراء كانت تحت سيطرة داعش بشكل خفي وتمكنت القوات الأمنية من قتل العشرات من الإرهابيين خلال العملية كانوا منتشرين بين تلك القرى”، مشيرا الى ان “مستودعات كثيرة عُثر عليها لأسلحة داعش في صحراء أعالي الفرات”.
واضح المتحدث باسم عشائر الانبار، ان “القوات الأمنية ستتجه لتحرير الصحراء الرابطة بين العراق وسوريا باتجاه الحدود والتي تشكل مساحتها ما يقرب من 20% من مساحة الانبار”.ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here