كنوز ميديا – تقرير خاص
أعلن محافظ ذي قار يحيى الناصري،اليوم إيقاف العمل مع شركة {هملايا} المستثمرة بخصخصة قطاع الكهرباء في المحافظة.بعد أن قرر مجلس المحافظة إلغاء عمل شركة {هملايا} المستثمرة لحين ايجاد صيغة قانونية نهائية تقرها رئاسة الوزراء .
مجلس المحافظة الحكومة المحلية الزم المحافظة بتفيذ القرار وتلبية مطالب المتظاهرين الذي خرجوا يومي الجمعة والسبت الماضيين في الناصرية للمطالبة بالغاء المشروع.
 المئات من المواطنين ،خرجوا يوم الجمعة ، بتظاهرة في الناصرية مركز محافظة ذي قار ، شارك بها المئات مطالبين بطرد شركة الخصخصة من المحافظة. فيما أشار مكتب رئيس الوزراء إن المعلومات الاولية تشير الى وجود احزاب سياسية تقف خلف الاحتجاجات الاخيرة”، مشيرا الى ان “تلك الأحزاب مستفيدة من المولدات الاهلية التي تسيطر على معظمها”.
مصادر صحفية مطلعة قالت إن “المئات تظاهروا في الناصرية ، عصر الجمعة ، للمطالبة بطرد شركة خصخصة الكهرباء من المحافظة ، وسط إجراءات أمنية مشددة”.
وأضاف المصدر أن “التظاهرة انطلقت من الحبوبي وسط الناصرية باتجاه مقر شركة الخصخصة خلف بهو الناصرية”. فيما أن “المتظاهرين نادوا بشعارات منددة للمشروع فيما اتهموا المحافظ بسرقة المواطنين من خلال الموافقة على المشروع”.

 

تظاهرات في الناصرية لإلغاء مشروع خصخصت الكهرباء

Publiée par ‎محمود العوادي‎ sur Samedi 25 novembre 2017

 

نشر القوائم في الناصرية
الوزارة سارعت لنشر قوائم المشتركين المشمولين بتجربة الاستثمار او الخصخصة في مدينة الناصرية، منطقة السراي تحديدًا،
من هذه القوائم يمكن قراءة الارقام التالية، 
المنطقة : الناصرية – السراي 
المدة من 15 تموز الى 15 اب 2017
عدد المشتركين في المنطقة ٤٥٣ مشترك
الفواتير بحسب الوزارة
من مشترك رقم واحد الى ٢٠٥ دفعوا مبالغ اقل من ٢٥ الف دينار فقط.
من مشترك رقم ٢٠٦الى مشترك رقم ٢٩٣ دفعوا مبالغ اشتراك بين ٢٥ الى ٧٥ الف دينار عراقي.
من مشترك ٢٩٤ الى ٣٣٤ دفعوا مبالغ من ٧٥ الف الى ١٠٠ الف دينار عراقي .
من مشترك ٣٣٥ الى مشترك ٣٩٣ دفعوا من ١٠٠ الف الى ١٥٠ الف دينار عراقي.
من مشترك ٣٩٤الى مشترك ٤٥٣ دفعوا مبالغ اكثر من ١٥٠ الف دينار.
الوزارة تقول ان المنطقة جهزت ب٢٤ ساعة كهرباء.

 

ماذا قال الخبراء
ويقدر خبراء الاقتصاد إن صرفيات وزارة الكهرباء كانت بحدود 50 مليار دولار والسبب هو الصرف بالوقود وشراء المحولات والاسلاك ومشاريع الضغط العالي وايصال الكهرباء للقرى والارياف ونصب الميزانيات 
الخبراء الذين استطلعت ” كنوز ميديا ” أراءهم أكدوا إن منهجية الدعم الغبي كانت السبب الاكبر في هذه المشكلة حيث إن المستفيد الاكبر من ذلك هم الطبقة الارستقراطية والميسورين والوسطى والخاسر الاكبر هو المواطن الفقير وذلك لان الطاقة الكهربائية تتعرض للسرقة من الكبار وحتى الصغار ويمتنعون عن الدفع كلا السارقين
وخلال الأعوام الأربع عشر الماضية – كان هناك منهجاً غبياً في هذا الاطار
وحان الوقت لتطبيق المشروع الجديد الذي قد يجعل من الكهرباء اكتفاء ذاتي مع تمويل بسيط من الدولة ” حسب قولهم “
خصخصة توزيع الكهرباء
ويرى الخبراء ان الكهرباء تتالف من ثلاث مراحل اساسية ( الانتاج ، النقل ، التوزيع ) وإن الحكومة قررت منح التوزيع لشركات استثمارية ( جباية الاموال وصيانة الاعطال بشبكة التوزيع )
وبموجب التصريحات الرسمية فإن هناك طاقة مسروقة تقدر بـ  67% من الانتاج وتكلف ما يقارب 9 مليار دولار سنويا بسبب تجاوز المواطنين على الشبكة مما يؤدي الى إرتفاع الاحمال بشكل كبير يصل الى ضعف الحاجة الفعلية للعراق لان الصرف بدون ترشيد وبدون مسؤولية حيث ان 70% من المواطنين لا يدفعون فواتير الكهرباء وهو أمر غير موجود في أي دولة من دول العالم .

وهنا وحسب العقد يقوم المستثمر برفع التجاوزات على الشبكة وينصب عدادات حديثة ذكية لا تسمح بالسرقة ويراقبها كما حدث في مناطق زيونة واليرموك والحارثية والمنصور ومناطق أخرى في بغداد والمحافظات
وبسبب هذا الاجراء انخفض الطلب على الكهرباء بنسبة تقارب 55% في هذه المناطق المشمولة وبالفعل توفرت الكهرباء 24 ساعة واستغنت الناس عن المولدات فيما ان الفقراء وصلتهم الفواتير بأقل من 15 الف دينار أو 10 الاف دينار لـ  24 ساعة تشغيل …في المناطق تم تطبيق التجربة فيها
الاحزب المستفيدة من الفوضى
واجرى رئيس الوزراء حيدر العبادي، اتصالات يوم السبت، مع اطراف سياسية، لبحث التطورات الاخيرة في محافظة ذي قار، وتحديدا قضية الاحتجاجات ضد مشروع خصخصة الكهرباء.

وذكر مصدر في مكتب رئيس الوزراء في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “المعلومات الاولية تشير الى وجود احزاب سياسية تقف خلف الاحتجاجات الاخيرة”، مشيرا الى ان “تلك الأحزاب مستفيدة من المولدات الاهلية التي تسيطر على معظمها”.

واضاف ان “بعض الاحزاب السياسية تهيمن بشكل كلي على قطاع المولدات الاهلية، لا سيما وان مجالس المحافظة المتعاقبة كانت منحتهم نحو 400 مولد، فسيطرت على هذا القطاع غير المنظم”.

وتابع ان “العبادي بحث مع وزير الكهرباء هاتفيا صباح اليوم الاحد، الية دعم شركات الخصخصة وحمايتها من ابتزاز السياسيين الفاسدين”.

https://youtu.be/zU6ymALymRs

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here