كنوز ميديا –  ادانت وزارة الخارجية بشدة التفجير الارهابي الذي استهدف مسجدا في شمال سيناء بمصر.
 
وذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أحمد محجوب في بيان صحفي ” وزارة الخارجية تؤكد وقوفها الى جانب جمهورية مصر الشقيقة حكومة وشعبا وتتقدم بخالص التعازي لذوي الشهداء والتمنيات للجرحى بالشفاء العاجل “.
 
واضاف ” واذ تؤكد وزارة الخارجية على ان الارهاب ليس له موطن او دين فانها تجدد دعوتها للقضاء على الارهاب ومصادره الفكرية المتطرفة ، والذي يستهدف الابرياء في كل انحاء العالم”.
 
وقال التلفزيون المصري اليوم إن عدد ضحايا الهجوم الارهابي على مسجد في العريش شمال سيناء اليوم الجمعة ارتفع إلى 184 قتيلا و125 مصابا.
 ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here