كنوز ميديا – قال رئيس وزراء هولندا الأسبق دريس فان أغت، إن “إسرائيل لمن لا يعرف، تمتلك مجموعة من القنابل النووية، فهي أخطر دولة في منطقة الشرق الأوسط”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها فان أغت خلال جلسة نقاشية حول القضية الفلسطينية ـ الإسرائيلية، نظمتها جمعية “الشباب الاشتراكيين بمدينة أوترخت” اليوم الخميس أوضح أن “إسرائيل تبدو للرأي العام العالمي وكأنها تعيش تحت تهديد مستمر، على اعتبار أنها مكان صغير بين عدد من الدول العربية”.

وذكر أن “العالم بأسره يغض الطرف عن الحصار المفروض على قطاع غزة الفلسطيني، بما في ذلك هولندا أيضا”.

ولفت أغت الذي اتجه للدفاع عن حقوق الفلسطينيين بعد تركه السياسة، إلى أن “الاهتمام بالقضية الفلسطينية انخفض بشكل ملحوظ خلال السنوات القليلة الماضية”.

وعن أسباب هذا الانخفاض تابع قائلا “هناك عدة عوامل، لكن أهمها هو أن الناس بدأوا ينظرون إلى الأمر وكأنه شيء طبيعي، إلى جانب تفكك منطقة الشرق الأوسط”.

وقاد فان أغت الحكومة الهولندية بين عامي 1977 ـ 1982، وهو عضو في حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي، وله كتاب اسمه “انتفاضة ضد الظلم، ومأساة الشعب الفلسطيني”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here