كنوز ميديا / متابعة

 

حذرت لجنة الزراعة والمياه النيابية، من كارثة مائية كبيرة ستعصف بمحافظات الوسط والجنوب وانقطاع مياه الشرب في حال افتتحت تركيا سد اليسو في شباط 2018″.

وقال عضو لجنة الزراعة محمد الصيهود في بيان صحفي   , إن 70% من واردات العراق المائية من تركيا، غالبيتها تذهب هدرا نتيجة السياسة المائية الخاطئة للبلاد”.

وأضاف أن “تركيا تنوي افتتاح سد اليسو في شباط 2018 والسد بحاجة الى 11 مليار متر مكعب للمئة”، مشيرا الى ان “افتتاح السد سيقطع مياه الشرب عن محافظات الوسط والجنوب”.

ولفت الى ان “وزير الموارد المائية وخلال استضافته في اللجنة اكد ان الجانب التركي وعد بأن افتتاح السد لن يؤثر على حصة العراق المائية وستلتزم بها تركيا”، مبينا ان “الوعود لاتغني شيئا وسط وعود عديدة سابقة لم تفي بها”.

وأوضح ان “وزير الموارد سيزور الجانب التركي مجددا لتوثيق تلك الوعود باتفاقات رسمية لضمان وصول حصة العراق المائية”.

وتابع ان “المشكلة الأخرى في المياه هو السياسة العراقية في التوزيع الخاطئ وعدم التزام المحافظات بالحصص المائية المقررة لها”، مشيرا الى ان “العديد من الأنهر في المحافظات الجنوبية تحولت الى ارض جرداء لجفاف مياهها نتيجة عدم التزام الجانب التركي  بحصص العراق المائية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here