كنوز ميديا – انتقدت هيئة الحشد الشعبي الفبركة التي عمدت عليها عدد من وسائل الإعلام في الحرب ضد الإرهاب ، نافية سقوط ضحايا من الحشد في الاعتداء الإرهابي الذي استهدف طوزخرماتو شرق محافظة صلاح الدين يوم أمس.

بيان لمديرية إعلام الحشد الشعبي دعا وسائل الاعلام التي مارست دورا سلبيا في الحرب ضد الارهاب ومنها قناة “العربية الحدث” السعودية الى الصحوة المهنية في عملية استقاء المعلومة ونقلها ، مؤكدة أن التفجير الارهابي في قضاء طوزخرماتو استهدف سوقا شعبية راح ضحيته العشرات من ابناء شعبنا.

وفيما نفى إعلام الحشد الشعبي وقوع ضحايا في صفوف الحشد بالتفجير الارهابي في الطوز امس الثلاثاء ، أكد أن مغالطة الحقائق لا يعدو كونه اصرارا من قبل تلك الجهات على الاجهار بعدائها للشعب العراقي.

وأكد إعلام الحشد الشعبي على أن التفجير الإرهابي في قضاء طوزخرماتو محاولة يائسة من إرهابيي “داعش” لزعزعة الوضع في المناطق الآمنة بعد تطهير الاراضي العراقية من دنسهم ، مشدداً على ان اقحام الحشد الشعبي بالأحداث والتفجيرات يأتي ضمن الحملة التي تشنها بعض المؤسسات الاعلامية المسيسة لاستهداف الحشد الشعبي ومحاولة النيل من منجزاته.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here