كنوز ميديا/ بغداد ..

 

دعا القيادي في الحشد الشعبي (محور الشمال) علي الحسيني, الأربعاء, قيادة العمليات المشتركة للشروع في عملية عسكرية شاملة من جنوب كركوك إلى شمالي ديالى لإنهاء الخلايا الإرهابية النائمة, مبينا أن التأخر في حسم ملف “الدواعش” المتبقين في حوض حمرين تسبب بخروقات أمنية كارثية في المنطقة.

 وقال الحسيني في تصريح  ، إن “على قيادة العمليات المشتركة اطلاق عملية عسكرية واسعة في حوض حمرين ابتدأ من جنوبي كركوك مرورا بشرقي صلاح الدين وانتهاءً بشمالي ديالى لإنهاء الخلايا الداعشية في تلك المنطقة”.

وأضاف أن “المعلومات الاستخبارات تؤكد وجود مئات من العناصر الإجرامية الفارة من الموصل والحويجة وديالى في جبال حمرين ما يثير المخاوف من تسللهم إلى المدن وشن عمليات إرهابية على غرار ما حدث في مدينة طوزخورماتو شمالي صلاح الدين”.

 وتابع الحسيني، أن “تفعيل الدور الاستخباري وتنشيط دوريات راجلة من الشرطة والجيش في المناطق الساخنة وتطهير ما تبقى سيكون الرد الأنسب تلك العمليات الإجرامية الجبانة”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here