كنوزميديا 
قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم السبت ” إن ثلاث مدن باليمن تعاني من عدم وجود مياه نظيفة بعد أن أدى حصار يفرضه تحالف تقوده السعودية إلى وقف واردات الوقود اللازم لعمليات الضخ والصرف الصحي”.
وأضافت اللجنة أنه نتيجة لهذا التطور يعاني الآن ما يقرب من مليون شخص في تعز وصعده والحديدة من عدم وجود مياه نظيفة وصرف صحي في ”بلد لا يزال يتعافى ببطء من أسوأ تفشٍّ لوباء الكوليرا في العصر الحديث”.
وقالت اللجنة في بيان إن من المتوقع أن تصبح مدن أخرى من بينها العاصمة صنعاء في نفس الوضع خلال أسبوعين.
وأضافت ” أسفر توقف واردات الوقود والسلع الأساسية الأخرى طوال الأيام العشرة الماضية عن انقطاع إمدادات المياه النظيفة في ثلاث مدن يمنية في الأيام الأخيرة ما يضع قرابة مليون شخص تحت تهديد خطر تفشٍّ جديدٍ لمرض الكوليرا وغيره من الأمراض المنقولة عن طريق المياه.”
وقال الكسندر فيت رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن “توقفت أنظمة المياه والصرف الصحي في الحُديدة، وصعدة، وتعز عن العمل بسبب عدم توفر الوقود”.
وأغلق تحالف العدوان السعودي كل منافذ اليمن جوا وبرا وبحرا في السادس من نوفمبر تشرين الثاني بعد اعتراض صاروخ أُطلق صوب العاصمة السعودية”.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here