تزامنا مع إعلان فيسوك عن استحواذها على مطوِّرة تقنيات الواقع الافتراضى أوكيولس ريفت، أفادت الشركة بأن خدمة مشاركة الصور الخاصة بها إنستاجرام قد بلغ عدد مستخدميها مئتى مليون مستخدم نشط، والمثير هو أن فيسبوك دفعت مقابل الاستحواذ على إنستاجرام حوالى ثلث مما ستدفعه للحصول على أوكيولس ريفت. 

وبالطبع تعنى هذه الأرقام الكثير بالنسبة لشركة فيسبوك التى أعربت عند استحواذها على إنستاجرام عن أمنيتها بأن يصل عدد مستخدميها إلى مائة مليون، وبوصول عددهم إلى مئتى مليون فهو نجاح كبير للخدمة يثبت أنه من العبث التنبؤ بمستقبل هذه النوعية من التقنيات. وتلا إعلان زوكربيرج عن هذا النمو فى عدد مستخدمى إنستاجرام تنويه آخر عبر مدونة الخدمة إلى أن مستخدميها قد نشروا حوالى عشرين مليار صورة عبرها، وذكرت المدونة أيضا أن خمسين مليونا من المستخدمين النشطين قد انضموا إلى الخدمة فى الأشهر الستة الماضية، ما يعنى نمو بنسبة مئة بالمئة عن العام السابق. ويؤكد هذا النجاح أن فيسبوك قد أبرمت صفقة رائعة عند استحواذها على إنستاجرام قبل عامين مقابل سبعمئة وخمسة وثلاثين مليون دولار، وهى وأقل بكثير مما تحملته للحصول على غيرها من الخدمات. 

2 تعليقات

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here