كنوز ميديا – أفاد شهود عيان، الأربعاء، بأن عنصرا من الأمن التركي قتل وأصيب اثنان آخران بهجوم مسلح على سيارتهم بقضاء العمادية شمال دهوك.

وقال أحد الشهود ويدعى ريبر حامد في حديث صحفي ، إن “عنصر أمن تركي قتل وأصيب اثنان آخران خلال هجوم مسلح على سيارتهم قرب بلدة سرسنك غرب قضاء العمادية شمال محافظة دهوك”، مرجحا بأن يكون منفذي الهجوم من مسلحي حزب العمال الكردستاني.

وأضاف ريبر أن “القوات الأمنية طوقت موقع الحادث وأغلقت الطريق الرئيسي بين سرسنك والعمادية وبدأت بإجراء التحقيقات في الحادث”.
يذكر أن عددا من معسكرات القوات التركية تتواجد في قضاء العمادية شمال دهوك منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي بهدف ملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني المتواجدين في المناطق الجبلية الواقعة على الشريط الحدودي العراقي التركي منذ العام 1985.  ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here