كنوز ميديا – مفوضية الانتخابات الجديدة افضل الخيارات “السيئة” الموجودة، هكذا رأءها الشيخ صلاح العبيدي المتحدث الرسمي باسم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وأن عضو المفوضية كريم التميمي لا يمثل الصدريين.

وقال العبيدي في حديث متلفز إن “كريم التميمي (العضو في مفوضية الانتخابات) لا يمثل الصدريين”، لافتاً الى أن “الرجل بكفاءته الشخصية وخبرته ارتقى للموضوع ولدينا ثقة بمهنيته في العمل”.

العبيدي،أضاف أن “هناك بعض الاصوات شككت بقدرة اي جهة عراقية على ادارة الانتخابات، ونحن نقول ان هذا الكلام غير صحيح ولم نصل الى هذا المستوى بأن لا يوجد احد ممكن ان يعمل بشكل مهني وبعيد عن الضغوطات السياسية”، لافتاً الى أن “المفوضية تم التصويت عليها بالمحاصصة، الا انها افضل الخيارات السيئة الموجودة، والانتخابات هي من اجبرتنا”.

وأكد العبيدي، أن “اجراءات اداء المفوضية السابقة اجراءات مطعون بها مئة بالمئة وهي منحازة لجهات محددة وزورا لجهات محددة وبالضبط لدولة القانون”، لافتا الى أن “الاجراءات التي ثبتت أن المفوضية السابقة اعطت لدولة القانون القدرة ان تزور لصالحها بحيث حصلت دولة القانون والكتل المتوائمة معها على 10 الى 15 مقعدا ليس من حقوقها، حيث أن نحو اربعة مقاعد ذهبوا منا”.

وفيما يخص عدم دعم خيار القضاة فيما يخص اختيار مفوضية الانتخابات قال العبيدي، “لدينا ثقة نسبية بالقضاء الا أن حرفيته في المشاكل الانتخابية بها خلل بدليل ان الطعون في الانتخابات والاعتراضات التي تقدم للمحكمة المختصة نادرا ما ينظر القضاء بها لأن نظرته قانونية قضائية صرفة”، مشدداً بالقول “يجب ان يكون هناك متخصص بقانون الانتخابات، فأن تعطي مسألة مفوضية الانتخابات للقضاء بدون ضوابط فلا يوجد هكذا شيء، بل يجب ان تكون هناك ضوابط”.

يذكر ان تظاهرات حاشدة نظمها الصدريون في شهر شباط من العام الحالي مطالبة بتغيير المفوضية فيما اقتحم المتظاهرون مبنى البرلمان العراقي بالمنطقة الخضراء واعتدوا بالضرب على عدد من البرلمانيين والسيارات التابعة لهم حسب صور انتشرت في شبكات التواصل الاجتماعي فيما شوهد عشرات المتظاهرين يعتدون على رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الفضيلة عمار طعمة .
.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here