كنوز ميديا – متابعة
كنوز ميديا – بارك حزب التصحيح الوطني الجهود التي تبذلها القوات الامنية العراقية من اجل تحرير الاراضي العراقية وطي صفحة داعش نهائيا في اخر معاقلها في مدينتي القائم وراوة غرب محافظة الانبار، داعياً في الوقت نفسه الى تأمين ممرات آمنه لخروج العوائل.
وقال الامين العام للحزب النائب السابق كامل الدليمي في بيان” حصلت ” كنوز ميديا على نسخة منه ” نبارك للقطعات العسكرية المشاركة في تحرير غرب الانبار من تنظيم/ داعش/ الارهابي وطي صفحته نهائياً في أخر معاقلها في القائم وراوة”.
وطالب الدليمي قادة العمليات العسكرية والامنية بالحفاظ على ارواح وحقوق وكرامة وممتلكات المواطنين وبذل الجهود لتأمين ممرات آمنة للعوائل الذين لم يستطيعوا الخروج من مناطقهم مع أنطلاق العمليات العسكرية فجر اليوم لتحرير مناطقهم.
ودعا الحكومة الى زيادة الحشد المالي والبشري لاعادة اعمار المناطق المحررة واعادة النازحين الى مناطقهم، من أجل ترسيخ السلم المجتمعي والنهوض بواقع المواطن الكريم.
المشاركة

اترك تعليق