كنوز ميديا/ بغداد

بحث وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف مع ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق برونو جيدو ، ملفات النازحين في عموم البلاد واوضاع العوائل التي نزحت من محافظة كركوك الى اقليم كردستان نتيجة الأحداث الاخيرة التي مرت بها المحافظة.

واضاف الجاف بحسب بيان لوزارة الهجرة والمهجرين حصلت “كنوز ميديا” على نسخة منه اليوم:” ان الاستجابة لملف النزوح الجديد من محافظة كركوك وبعض المناطق الاخرى هي من اولويات الوزارة فضلا عن اهمية دور الامم المتحدة و المنظمات العاملةً معها في مساعدة الوزارة لتوفير الاحتياجات الضرورية لهم ، مؤكدا على اهمية التنسيق بين الوزارة والمفوضية السامية لتقديم الاحتياجات والمساعدات والتأكيد على مكاتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في اقليم كردستان بتوفير المساعدات والاحتياجات الضرورية لهم بالسرعة الممكنة وتوفير كل ماهو ممكن لهم “.

وبشأن استعدادات الوزارة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين لعمليات الاستجابة الانسانية التي سترافق العمليات العسكرية لتحرير ما تبقى من محافظة الانبار قال الوزير:” ان الوزارة ستقوم بتهيئة كافة الاستعدادات اللازمة لاستقبال واغاثة وايواء النازحين من اقضية راوه والقائم بالتنسيق مع محافظة الانبار”.

وتابع الجاف: “ان الوزارة تتطلع الى دور المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في مساعدة الوزارة في بناء مخيمات اضافية لايواء العوائل النازحة خلال عمليات التحرير في غرب الانبار وتوفير الاحتياجات الضرورية لهم “.

من جانبه ابدى ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق برونو جيدو استعداد المفوضية للتنسيق العال مع الوزارة، معربا عن أسفه حيال عدم قدرة المفوضية في الوقت الحاضر لتشييد مخيمات إضافية للنزوح في غرب الانبار المتزامن مع عمليات التحرير لأسباب لوجستية ومالية” بحسب البيان”.

المشاركة

اترك تعليق