كنوز ميديا_متابعة
أكدت وزارة الدفاع الألمانية، إستخدام قوات البيشمركة لأسلحتها ضد القوات العراقية في ناحية التون كوبري التابعة لمحافظة كركوك.
وقال المتحدث باسم الوزارة في برلين، اليوم، إنه “رغم عدم إمكانية التحقق من بقاء كل سلاح في منطقة النزاع، تعهد الكرد للحكومة الألمانية، باستخدام الأسلحة الواردة من ألمانيا ضد داعش فقط”، وفق ما نقلته وكالة “دويتشه فيله” الألمانية. 
وأضاف، أنه “ليس لدينا حاليا ما يدعو للتشكك في حدوث انتهاكات على نطاق واسع لهذه الاتفاقات”، مؤكدا أن الوضع يخضع للمراقبة الدقيقة، حسب تعبيره.
وقد أعلنت برلين، أمس الأحد، أن القوات الألمانية المسلحة استأنفت تنفيذ مهمتها الاستشارية في تدريب قوات البيشمركة، التابعة لإقليم كردستان، بعد أن توقفت في 16 تشرين الأول الجاري، على خلفية تصعيد التوتر بين بغداد وأربيل، بشأن استفتاء الاستقلال.
وانطلقت المهمة الألمانية عام 2014، بهدف تدريب أفراد البيشمركة الذين كانوا يحاربون داعش، ويشارك في المهمة 140 عسكريا.
وتبادلت حكومتا بغداد وأربيل في الآونة الأخيرة، اتهامات باستخدام أسلحة غربية، ومنها الألمانية، في الاشتباكات المتقطعة التي شهدتها محافظة كركوك في إطار إعادة انتشار القوات العراقية في المناطق المتنازع عليها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here