كنوز مبدبا :: متابعة

يساهم عدد كبير المهندسين والموظفين من بلدية طهران الإيرانية وبالاتفاق مع العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية وبلدية كربلاء في تنظيف الشوارع الرئيسية للمدينة استعدادا لاستقبل زيارة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام.
وقال مسؤول مهندسين في منطقة (8) في بلدية طهران والمشرف على هذه الحملة المهندس رحيمي،  “بالاتفاق مع العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية وبلدية كربلاء، حضر عدد كبير من المهندسين والموظفين في بلدية طهران، للمساعدة في تنظيف شوارع المدينة، التي نتوقع أن تشهد زخم كبير من الزائرين خلال الأيام والأسابيع القادمة”.
فيما بين لنا المهندس كاظم وهو من ضمن المشاركين في حملة التنظيف، أنهم سوف يعملون على شكل وجبات على مدى (24) ساعة ولمدة شهر ابتداء من هذا اليوم الثلاثاء، وان الصفة الوظيفية جميع المشاركين هم مهندسين وموظفين من بلدية طهران وليس عمال تنظيف.
وأكد لمراسلنا مهندس أخر سمى نفسه (خادم الإمام الحسين) وامتنع عن ذكر اسمه الحقيقي، إن عدد المشاركين في حملات التنظيف هذه سوف يكون مفتوح ولا يحدد برقم معين، وان عددهم سيزداد أكثر كلما اقترب موعد الزيارة.

المشاركة

1 تعليقك

  1. للاسف الشديد الشديد الشديد ان حتى تنظيف مناطقنا وخاصة اطهر واقدس بقعه على الوجود والذي بتربتها نسجد لله عبادتا وشكرا ونقبلها ،، للاسف لانعلم كيف ننظفها ونستعيد باستشاريين وخبراء من الخارج ليعلموننا كيف نكنس وننظف اوساخنا واهمالنا ،، الى هذه الدرجة وصل بنا العجز والاهمال والخمول ،، يجب ان نخجل من انفسنا كاعراقيين ،، فيجب علينا كاعراقيين وكازوار لارض كربلاء المقدسة والتي تحوي على سيد شباب اهل الجنة مع اخوة البطل عباس اولا ان نحافظ على نظافتها ولانتجرئ ان نرمي ورقة على الارض وثانيا ان نتشرف بخدمة هذه البقة من تنظيفها والاهتمام بها وتطويرها فلو كل صاحب محل وبين اهتم بالمظهر العام لبيته او محله لاثبحت كربلاء من اجمل مناطق العالم ولاستشعر دول العالم بان اهالي مربلاء يعزون ا ضهم بمعزتهم لساكنيها

اترك تعليق