كنوز ميديا – نفى قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي، اليوم الأحد، وجود أي نشاط جوي لعناصر داعش في عموم مناطق محافظة ديالى، مبينا أن داعش فقد القدرة على امتلاك الطائرات المسيرة والمعدات الحديثة بعد قطع كافة طرق إمداداته.
وقال العزاوي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “تنظيم داعش واجه انكساراً كبيراً طيلة الفترة الماضية نتيجة العمليات العسكرية التي تنفذ باستمرار في قاطع المسؤولية ضمن محافظة ديالى”، مؤكداً أن “التنظيم لم يتعد لديه القدرة على امتلاك أية طائرات مسيرة او اجهزة او معدات حديثة نهائياً بعد قطع كافة طرق إمداداته”.
واضاف أن “المعلومات التي تتحدث عن وجود نشاط جوي لداعش بطائرات مسيرة في مناطق ديالى وخاصة الحدودية غير صحيحة”، مبيناً أن “القوات الامنية المنتشرة بأماكنها وعبر اجهزة حديثة ترصد أية اجسام غريبة تحلق في سماء مناطق المسؤولية واسقاطها بشكل فوري”.
وتابع العزاوي أنه “لم يتبقى من خلايا داعش سوى اعداد قليلة جداً مختبئة داخل جحور خارج حدود المحافظة”، مشيرا إلى أن “القوات الامنية تنفذ وبشكل مستمر عمليات استباقية لأنهاء اية نشاطات متطرفة في عموم المناطق”.
وكانت مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع خبرية قد تناقلت مؤخراً انباء تحليق طائرات مسيرة لداعش في بعض مناطق محافظة ديالى.
المشاركة

اترك تعليق