كنوز ميديا متابعة
أعلنت روسيا السبت عن تزويد الجيش العراقي بدفعة جديدة من المروحيات الهجومية من طراز “مي-28 إن إي”، المعروفة باسم “صياد الليل”، قبل نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

ونقلت وكالة “نوفوستي” للأنباء عن مسؤولين عسكريين في موسكو قولهم إنه تم الانتهاء من تدريب أول فوج من الخبراء العراقيين، على استخدام المروحيات القتالية، في أحد المراكز التابعة للقوات الجوية الروسية.
كما أفادت الوكالة الروسية، نقلاً عن الائتلاف الحاكم في العراق، بقيادة رئيس الوزراء نوري المالكي، أن “صفقة السلاح المبرمة بين العراق وروسيا ماضية على قدم وساق، وسط مساع لتفعيل الجوانب الأخرى للصفقة قريباً.”

وبدأت موسكو بتسليم الأسلحة للعراق بموجب صفقة تم إبرامها بين البلدين في عام 2012، والتي تبلغ قيمتها 4.3 مليار دولار، ويحصل الجيش العراقي بموجبها على 40 مروحية قتالية من طرازي “مي-35″ و”مي-28.”

ونقلت “نوفوستي” عن النائب عن ائتلاف “دولة القانون”، محمد الصيهود، قوله إن “السلاح الروسي سيسهم بشكل كبير وفاعل في القضاء على الإرهاب، الذي لا يضرب العراق فحسب، بل المنطقة برمتها”، بحسب قوله.

ولفت علي الموسوي، المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، في تصريحات لإحدى محطات التلفزيون الروسية، إلى أن الصفقة السابقة “شابها الفساد”، وقال إنه تم التوصل إلى اتفاق بين الجانبين على إعادة النظر في الصفقة. 313

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here