كنوز ميديا – قلل رئيس جماعة علماء العراق خالد الملا ، من التحذيرات المبالغ بها على خلفية صفقة نقل بموجبها مئات الإرهابيين الى مناطق قريبة من الحدود العراقية ، معتبراً إن إدارة المعركة ضد الإرهاب في سوريا شأن داخلي ضمن إختصاص الدولة السورية وحلفائها.

وقال المكتب الاعلامي للشيخ الملا في بيان له اليوم الخميس:” ان التضخيم الإعلامي الذي يتحدث اليوم عن خطر يحدق بالعراق مبالغ فيه ، وهو جزء من الهجمة الإعلامية التي تستهدف التقليل من انتصاراتنا في الموصل ، وخاصة بعد القضاء على عصابات داعش في تلعفر والتحضير لمعركة غرب الانبار والحويجة”. 
وأضاف :” أن حدود العراق خط أحمر مقدس نحميه بدمائنا وأنه واثق أن الدولة السورية وحلفاءها هم أصدقاء للعراق ، وهم مشتركون في خندق الدفاع عن كل العالم ضد الإرهاب “. 
 ودعا الملا  الحكومة العراقية الى ضبط الحدود وتمكين القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي من القيام بواجباتها ومهامها التي أنجزتها بفاعلية ونجاح يستحق الفخر ، مذكرا أنها هي التي تمسك الحدود العراقية وتمنع عمليات الفلترة والإنتقاء التي يحاول الأخرون بواسطتها تسهيل مرور الإرهابيين من والى الداخل العراقي عبر الحدود السورية .   

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here