كنوز ميديا/بغداد..

 

اتهم عاملون بمجال الإغاثة الإنسانية الاتحاد الأوروبي بأنه يترك اللاجئين يغرقون عمدًا في البحر المتوسط، فضلًا عن إجبار الاتحاد عمال الإغاثة على وقف عمليات إنقاذ اللاجئين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط.

ونقلت صحيفة “اندبندنت” البريطانية عن المدير التنفيذي لمنظمة “سي ووتش” الألمانية للإنقاذ، أليكس جرافمانس ، قوله إن الاتحاد الأوروبي يترك اللاجئين للغرق في البحر المتوسط لرفضه القيام بسبل قانونية للمرور الآمن كما يخفق في توفير الموارد اللازمة للإنقاذ البحري.

وتجري في إيطاليا محاولات لفرض مدونة قواعد سلوك على سفن المنظمات غير الهادفة للربح في مناطق البحث والإنقاذ عند سواحل ليبيا ، والتي تعد الآن نقطة انطلاق للمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا عن طريق سفن المهرِّبين.

وذكرت المنظمات الإنسانية – بحسب الصحيفة – أن مدونة السلوك التي تريد إيطاليا فرضها ستعرقل عملهم حيث ستحظر نقل اللاجئين لسفن أكبر ، مما يتيح للزوارق مواصلة عمليات الإنقاذ وأيضًا ما يسمح لضباط الشرطة بالتواجد على متن السفن.

ومن المتوقع أن تعرض وزارة الداخلية الإيطالية غدًا الاثنين مدونة سلوك منقحة عقب عقد اجتماعات بين مسئولين ومنظمات غير هادفة للربح.

وتعتبر الخطة، التي وافقت عليها المفوضية الأوروبية ووكالة حرس الحدود الأوروبية (فرونتكس)، أي مجموعة ترفض الانضمام ممنوعة من الوصول إلى الموانئ الإيطالية أو تُمنع من إجراء عمليات الإنقاذ.

وأوضحت منظمة أطباء بلا حدود الدولية الإنسانية ، التي لديها طاقم طبي على سفينتي إنقاذ، أنها تتعاون مع السلطات الإيطالية على نحو بنّاء حول مدونة السلوك المقترحة ، إلا أن لديها مخاوف جادة فيما يخص عدة بنود.

ووصفت منظمة العفو الدولية مدونة السلوك بأنها جزء من حملة تشويه مدبرة ضد سفن إنقاذ المنظمات غير الهادفة للربح

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here