كنوزميبديا 

سقط اليوم الأحد بحسب ما أعلنته الشرطة الألمانية، قتيلان و4 جرحى بإطلاق نار في ملهى ليلي بمدينة كونستانتس بولاية بادن فورتمبرغ جنوب ألمانيا.
وأعلنت الشرطة أن شخصا لقي حتفه إثر إطلاق أعيرة نارية في الملهى، كما لقي الجاني المشتبه فيه حتفه بعد تبادل إطلاق نار مع الشرطة.
ويأتي الحادث بعد أن شهدت مدينة هامبورغ الألمانية، الجمعة، هجوما بسكين في متجر أسفر عن مقتل شخص وإصابة عدد من الأشخاص، حسب ما ذكرت الشرطة ووسائل إعلام محلية.
وكانت شرطة هامبورغ في صفحتها على تويتر إنها اعتقلت شخصا على خلفية الهجوم الذي وقع داخل المتجر.
والعام الماضي كانت قد تعرضت ألمانيا خلال أسبوع واحد لأربع هجمات إرهابية، ولم تؤد هذه الهجمات إلى وقوع قتلى وجرحى فقط، بل أعادت طرح قضية اللاجئين مع تعالي الأصوات التي تدعو للتشدد حيالهم وتعتبرهم تهديدا لألمانيا.
يذكر أن ألمانيا رحّبت على المستويين الرسمي والشعبي في البداية باللاجئين القادمين من بلدان تسودها الاضطرابات، وانتهجت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل سياسة الباب المفتوح تجاه اللاجئين، لكن مع مرور الوقت بدأت الترحيب باللاجئين يخف شيئا فشيئا، في مقابل تعالي الأصوات المناهضة للاجئين.SS

AQ

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here