كنوزميديا 
كشفت مديريَّة تحقيق هيئة النزاهة في محافظة البصرة عن ضبط معاملات ووصولات خاصَّة بمكتب جباية مجلس محافظة البصرة في ميناء أمِّ قصرٍ الشماليِّ، مُشيرةً إلى تسلُّم مبالغ ماليَّةٍ من خلال تلك الوصولات.
وذكرت المديريَّة في بيانٍ حصلت  كنوزميديا “على نسخة منه انها نفذت عمليَّة ضبطٍ بموجب مُذكّرةٍ قضائيَّـةٍ في ميناء أمِّ قصرٍ الشماليِّ، تمَّ خلالها ضبط كل من المُتَّهمين استناداً لأحكام المادَّة 315 من قانون العقوبات؛ لوجود حالات تلاعبٍ في الوصولات ونقصٍ في مقدار الأموال التي تمَّت جبايتها من قبل مكتب جباية مجلس محافظة البصرة، على الرغم من قطع الوصولات وتسلُّم المبالغ، حيث يقوم مجلس محافظة البصرة بفرض جبايةٍ بنسبة 1% من قيمة البضائع الداخلة عن طريق ميناء أمِّ قصر الشماليِّ دون سندٍ قانونيٍّ.
وأكَّدت المديريَّة أنَّ جميع المضبوطات، فضلاً عن الأوراق التحقيقيَّة قد تضمَّنها محضر الضبط الأصوليّ الذي نظَّمه الفريقُ، حيث تمَّ عرضه على قاضي التحقيق المُختصِّ الذي قرَّر توقيفهم على ذمَّة التحقيق.
ومن الجدير بالذكر أنَّ المادَّة 315 من قانون العقوبات نصَّت على عقوبة السجن لكلِّ مُوظفٍ أو مُكلَّفٍ بخدمةٍ عامَّةٍ اختلس أو أخفى مالاً أو متاعاً أو ورقةً مُثبتةً لحقِّ أو غير ذلك ممَّا وُجِدَ في حيازته.SS

المشاركة

اترك تعليق