كنوزميديا

انتخبت الهيئة القيادية للمجلس الأعلى الاسلامي ، همام حمودي رئيساً للمجلس خلفا لعمار الحكيم الذي اعلن مؤخرا تشكيل تيار الحكمة الوطني بعد انشقاقه عن المجلس .

وذكرت الهيئة في بيان صحفي حصلت   كنوزميديا    ” على نسخة منه اليوم انه ” في ضوء المستجدات الاخيرة للمجلس الاعلى ، و ايماناً بضرورة مواصلة مسيرة المجلس الاعلى و تيار شهيد المحراب في خدمة ابناء الشعب العراقي ، فان الهيئة العامة عقدت مع عدد من اعضاء المكتب السياسي ، اجتماعا اليوم في العاصمة بغداد و تداولت الأسماء المرشحة للتصدي لمواقع الخدمة في المجلس الاعلى”.

واوضحت الهيئة انها قررت استمرار الشيخ محمد تقي المولى في مسؤوليته لرئاسة الهيئة العامة للمجلس الاعلى الاسلامي ، فيما تم انتخاب باقر جبر الزبيدي مسؤولاً للمكتب التنظيمي للمجلس الأعلى ، فضلا عن انتخاب الشيخ جلال الدين الصغير مسؤولاً للمكتب التنفيذي للمجلس الاعلى .

واضافت :” ان اجتماعاً للهيئة العامة للمجلس الأعلى سيعقد في الايام القادمة للمصادقة على هذه القرارات و مناقشة بقية المواقع و المسؤوليات الاخرى التي نص عليها النظام الداخلي للمجلس الأعلى الاسلامي العراقي “، فيما دعت الهيئة كافة تنظيماتها و كوادرها و قيادات المجلس الأعلى في داخل و خارج العراق و المحافظات العراقية كافة لمواصلة العمل في محافظاتهم و تحمل مسؤولياتهم الكاملة في خدمة الوطن و المواطن.SS

المشاركة

اترك تعليق