كنوز ميديا/بغداد..

ابدى الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، السبت، استغرابه من دعوات التضامن والتطبيع مع الكيان الإسرائيلي، مشيرا إلى أن المروجين لذلك لا يعلمهم إلا الله والمخابرات الأميركية في المنطقة الخضراء.

وقال الخزعلي في كلمة القاها خلال احتفالية نظمتها هيئة الحشد الشعبي بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد السيد محمد الصدر ونجليه   إن “المروجين للتطبيع مع إسرائيل لا يعلمهم إلا الله والمخابرات الأميركية في المنطقة الخضراء والمخابرات الإسرائيلية في اربيل”.

وأضاف الخزعلي، أن “بعض دعاة الوطنية ممن يريدون التطبيع مع إسرائيل يجهلون إنها كيان قائم على اساس عنصري”.

من جانب آخر اعتبر الخزعلي أن “تنظيم داعش افجرامي يمثل اليوم القوات الخاصة لتركيا والسعودية وأميركا وإسرائيل”، مشيرا إلى أن “الحشد استطاع سحق هذه القوات”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here