كنوز ميديا –  يعقد يوم الأحد المقبل اجتماعاً حكومياً رفيعاً لبحث مطالب المعتصمين من أهالي الحسينية شمالي بغداد.
ونظم يوم امس أهالي الحسينية اعتصاماً كبيراً وقطعوا الطريق الرابط بين بغداد وديالى احتجاجاً على سوء الخدمات في الناحية الواقعة شمالي العاصمة.
وقال نائب محافظ بغداد جاسم البخاتي “زرنا اليوم المعتصمين وتفاوضنا مع اللجنة التنسيقية للتظاهرات وتوصلنا الى اتفاق بفتح الطريق بين بغداد وديالى بعد التوصل لحلول من بينها إنجاز وإكمال العمل بمشروع مجاري الحسينية واكساء الشوارع بالتنسيق مع الامانة العامة لمجلس الوزراء”.
وأشار الى انه “سيتم الايعاز الى وزارة الاسكان والاعمار لانجاز المشاريع المتوقفة وستخصص أموال لذلك ” لافتا الى ان “الاحد المقبل سييعقد اجتماع بين اللجنة التنسيقية لمعتصمي الحسينية والأمانة العامة لمجلس الوزراء وستتخذ فيه قرارات مهمة”.
وكان أهالي ناحية الحسينية شمالي العاصمة قطعوا اليوم الطريق الرابط بين بغداد ومحافظة ديالى، متظاهرين احتجاجاً على سوء الخدمات وانقطاع الماء والكهرباء، وطالبوا الحكومة والمسؤولين بانهاء معاناتهم.
وكشف محافظ بغداد عطوان العطواني، عن توجه لجنة من رئاسة الوزراء للنظر بمطالب أهالي الحسينية” مؤكدا، ان “أهالي الناحية عانوا الكثير من نقص في الخدمات وأبسطها توفير الماء والكهرباء والصحة في المنطقة”.Resized Image
المشاركة

اترك تعليق