كنوز ميديا – كشف الخبير السياسي واثق الهاشمي، الخميس، عن تعاطف بعض شيوخ العشائر مع إسرائيل بناءً على توجيهات من قبل رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، فيما أوضح بان إسرائيل هي الدولة الوحيدة التي أعلنت عن دعمها لمساعي بارزاني بالانفصال عن العراق.

وقال الهاشمي ان “بعض شيوخ العشائر الذين أعلنوا تعاطفهم مع إسرائيل قاموا بذلك الفعل بناءً على توجيهات من قبل رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني”، مبينا ان “هؤلاء الشيوخ يخشون مخالفة سياسات بارزاني فيقوم بطردهم من إقليم كردستان ويقطع الدعم عنهم”.

وأوضح الخبير السياسي، ان “إسرائيل هي الدولة الوحيدة التي أعلنت عن دعمها لمساعي بارزاني بالانفصال عن العراق”، لافتا الى ان “الشعب العراقي لا يزال يرفض التعامل مع إسرائيل ويعد هذه المسألة “خط احمر” وقد عبر عن ذلك خلال رفضه لزيادة نادية مراد الى إسرائيل وقد تراجعت شعبيتها كثيراً بعد تلك الزيادة”.

وكان المتحدث الرسمي باسم العشائر العربية في نينوى مزاحم الحويت قد أكد، أمس الأربعاء، على تصريحات النائبة حنان الفتلاوي و”تهجمها” على زيارة الناجية من قبضة تنظيم “داعش” الأيزيدية نادية مراد الى إسرائيل، وفيما أوضح بان العشائر العربية في نينوى ترحب بزيارة الناجية الأيزيدية نادية مراد الى إسرائيل، مضيفا اننا “نحب ان نذكر النائبة حنان الفتلاوي والسياسيين الطائفيين بالرجل الذي منع الزيارات الى اسرائيل هو صدام حسين، نحن نحب ان تكون لنا علاقات طيبة مع اسرائيل وليس من مصلحتنا معاداتها” بحسب تعبيره.

 

المشاركة

اترك تعليق