كنوز ميديا – أعربت الدول الأربع المقاطعة “السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة والبحرين “خلال اتفاق مشترك بينها عن شكرها وتمجيدها للجهود التي بذلتها الولايات المتحدة لتوقيع مذكرة تفاهم بين قطر لمحاربة الإرهاب وتجفيف منابعه ولكن هذه الدول وصفت هذا الاتفاق بأنه غير كاف ولا ثقة بقطر إلا بعد وضع ضوابط مراقبة صارمة.

وينص الاتفاق المشترك بين كل من السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة والبحرين على أن توقيع اتفاقية مكافحة الارهاب التى وقعها تيلرسون مع قطر كان نتيجة الضغوط السياسية والاقتصادية التي مارستها الدول الأربع المقاطعة ضد اجراءات قطر الاستفزازية في تمويل الإرهاب والتطرف.

ومن هذا المنطلق كتب أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتى للشؤون الخارجية على صفحته الشخصية بتويتر في تعليقه على ضرورة التحقق من التزام الدوحة بوقف الدعم المالي للجماعات المتطرفة واحتضانها والانتهاء عما هي عليه في الوقت الراهن، كتب أن ” إنهاء مقاطعة قطر يحتاج إلى قبول مطالبنا والسماح لمبعوث يمثل الدول الأربع المقاطعة بالمراقبة عن كثب مدى جدية قطر في تنفيذ هذه المطالب”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here