كنوز ميديا-  سنعرض في التقرير الآتي أبرز المواضيع التي تناولتها أبرز الصحف الناطقة باللغة الانكليزية اليوم الأربعاء 2017/7/19  من وصف ترامب بـ ” مخرب الدبلوماسية الامريكية” بعد العقوبات على ايران، الى صورة كاريكاتيرية فاضحة لترامب وفيما يلي أبرز الصحف والمواضيع:

الإندبندنت

صورة كاريكاتيرية فاضحة لعلاقة ترامب ببوتين

 تظهر الصورة الكاريكاتيرية التي نشرتها صحيفة الاندبندنت البريطانية ترامب بهيئة شخص ضخم مترهل البنية يبدو للوهلة الأولى بأنه قوي وجبار، يقوم بمصارعة الروسي بوتين الذي يبدو قويا مفتول العضلات وجسمه متناسب حيث يتصارع الاثنان والشيء الباعث للسخرية هو أن بوتين نحت وصمم ترامب الضخم السمين بمطرقته أي أن ترامب ليس سوى تمثالا حجريا كما نرى في الصورة أعلاه.

الناجون من هجمات 11 سبتمبر يحثون تيريزا ماي على إطلاق التقرير الذي يفضح دعم السعودية للإرهاب

 وقالت هذه الصحيفة البريطانية في افتتاحيتها لهذا الصباح في مقال للكاتب “أندرو بونكومب” إن الناجين من هجمات 11 سبتمبر كتبوا رسالة إلى رئيس الوزراء تيريزا ماي  حثوها على نشر تقرير للحكومة البريطانية الذي يفضح تمويل السعودية للتطرف الإسلامي في المملكة المتحدة.

وقد كلفت السيدة ماي، بالتقرير المتعلق بأهمية تمويل المتطرفين الإسلاميين في بريطانيا من قبل السعودية ودول أخرى، كجزء من صفقة للحصول على دعم سياسي للتصويت البرلماني على الضربات الجوية البريطانية على سوريا.

وفى الأسبوع الماضي، قال وزير الداخلية البريطاني امبر رود إن التقرير لم ينشر “بسبب حجم المعلومات الشخصية التي يتضمنها ولأسباب تتعلق بالأمن القومي”، ولكن الآن، حثت مجموعة تمثل الناجين الأمريكيين من هجمات 11 سبتمبر وأقارب بعض ما يقرب من 3000 شخص لقوا حتفهم، السيدة ماي على اغتنام الفرصة للإفراج عن التقرير، حتى لو لم يكتمل. حيث جاء بالرسالة: “إن المملكة المتحدة لديها الآن فرصة تاريخية فريدة لوقف موجة القتل التي يقوم بها الإرهابيون الوهابيون فوفقا لتقارير وسائل الإعلام، يضع التقرير السعودية في قلب المسؤولية”، و الرسالة، وقعت من قبل 15 شخصا.

وأضافت الرسالة: “كلما أصبح التواطؤ في السعودية مخفيا عن أشعة الشمس، فإن الإرهاب سيستمر، ويجب وقفه؛ ولكن من سيوقفه؟ إننا نحثكم بكل احترام على إصدار التقرير الآن أو الانتهاء منه، ونطلب منكم النظر في جميع ضحايا الإرهاب الذيين ترعاهم الدولة الممولة -السعودية- وأسرهم في المملكة المتحدة وفي جميع أنحاء العالم “.

وقد أرسلت نسخ من الرسالة إلى زعيم حزب العمل جيريمي كوربين، ووزير الداخلية والسير كيم دارو، سفير بريطانيا لدى واشنطن.

السيدة بريمولي، مؤلفة “مذكرات خريف: في طريق العودة من 11 سبتمبر”، قالت إن الحكومة الأمريكية تشارك بنشاط في تغطية دور السعودية، وبالإضافة إلى ذلك، قالت إن الولايات المتحدة وبريطانيا تروجان لعلاقات أوثق مع الرياض وبيع الأسلحة، وقالت إن الأسلحة تستخدم الآن لتدمير الآثار في اليمن حيث يهاجم السعوديون هذا البلد ما أدى إلى مقتل آلاف المدنيين.

السلطات السعودية تعتقل امراة ارتدت تنورة بينما تركت ابنة ترامب لوحدها تفعل وترتدي ما تشاء

وقالت هذه الصحيفة أبضاً في مقال للكاتب “آدم تايلور”  إنه بعد أن عرضت “خلود” فيديو  لها وهي تتجول في منطقة عشيقير مرتدية تنورة قصيرة على سناب شات، أفادت قناة “الإخبارية” السعودية يوم الثلاثاء أن الشرطة اعتقلت الامرأة لارتداء “ملابس موحية”، فمثل هذا الزي يتخلى عن الأفكار الإسلامية المحافظة حول لباس المرأة السائد في السعودية، على الرغم من أن الأجانب عادة ما يعفون من هذه القواعد.

الغارديان

أخيرا لدينا شيء يرتعب منه الرئيس ترامب

أما هذه الصحيفة البريطانية فقد قالت في مقال للكاتب “تيم دولينغ” ، إن كشف الرئيس الأمريكي عن “كعب أخيل” الذي يرعبه، ففي حديثه سعى دونالد ترامب للتفاخر ببراعة توقيع مشروع القانون. وقال “لقد وقعنا المزيد من القوانين – وإنني أتحدث عن طريق السلطة التشريعية – أكثر من أي رئيس في أي وقت مضى”، ثم، في لحظة نادرة من الوعي الذاتي، يبدو أنه يعترف علنا باحتمال أن تباهيه قد يكون كذبا. وقال “اعتقد انني اعتقد”. حيث ان أكاذيب ترامب وهمية، ولكن المخاطر التي تشكلها هي الآن حقيقية جدا.  

نيويورك تايمز

ايران التزمت بالقوانين وترامب ينتهكها

 أما الموضوع الرئيس الذي كان منتشرا في الصحافة الأمريكية لهذا اليوم هو انتهاك ترامب للاتفاق النووي حيث قالت هذه الصحيفة الأمريكية إن إيران التزمت وبشكل كامل بالاتفاق النووي بينما قام ترامب بانتهاكه بشكل كبير.

واشنطن تايمز

ترامب خرب الدبلوماسية الأمريكية

أما هذه الصحيفة الأمريكية فقد قالت في مقال للكاتب “جيمس وولسي” إنه من المفارقات المعاصرة المتعلقة بالدبلوماسية الأمريكية هي أنه يجب أن تركز على اتفاق باريس بشأن المناخ، ومع ذلك، نرى أن الدبلوماسية الأمريكية تخرق المعاهدات الأكثر استقرارا ومصداقية.

واشنطن بوست

امريكا وايران تتجهان نحو الازمة

 اما هذه الصحيفة الأمريكية فقد قالت في مقال للكاتب  “بين ورلدفيوس”، إن يوم الاثنين كان يوما صعبا لجدول أعمال الرئيس ترامب، ففي الوقت الذي انهارت فيه محاولة مجلس الشيوخ لقلب قانون “أوباماكير” وسط الاقتتال الجمهوري وافق البيت الأبيض على مضض على امتثال إيران للاتفاق النووي الذي وقعته إدارة أوباما في عام 2015، وقد وافق ترامب على هذه الخطوة مع تحفظات عميقة ودفع لمزيد من العقوبات على إيران. ml 

المشاركة

اترك تعليق