كنوز ميديا/بغداد.. 

اعتبر القائم بأعمال السفارة العراقية بدمشق رياض الطائي، الأحد، انقطاع الاخبار التي تتحدث عن زعيم تنظيم “داعش” الإجرامي أبو بكر البغدادي دليلا على هزيمة التنظيم، مؤكدا أن “داعش” انقصم ظهره إلى الأبد.

وقال الطائي في تصريح اوردته صحيفة “الوطن” السورية  ، إن “غياب الأخبار التي تتحدث عن زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي هي دليل على هزيمة التنظيم أو عدم قدرته على مواجهة النصر الذي حققه الجيش العراقي والقوات المتحالفة المتحالفة معه في الموصل”.

وأضاف أن “استعادة السيطرة على المدينة مسألة مهمة جداً لأنها كانت مقر قيادة كبيرة له، وانكساره واندحاره عنها سيؤثر كثيراً على قدرات خلاياه وتنظيماته الإرهابية”.

واستبعد الطائي اجتياز الجيش العراقي الحدود المشتركة بين البلدين، مؤكدا أن “هناك قرارا من القائد العام للقوات المسلحة العراقية أن يقف الجيش العراقي عند الحدود لإنجاز مهمته في دحر التنظيمات الإرهابية، وفي المقابل يقوم الجيش العربي السوري بمهامه وإن شاء اللـه فسيحقق النصر للتقدم نحو الحدود السورية العراقية لتنظيف هذه المناطق من الخلايا والتنظيمات الإرهابية ويلتقي الجيشان على الحدود”.

وأشار الطائي إلى “تزايد التعاون والتنسيق بين الحكومتين العراقية والسورية من خلال مكتب التنسيق الذي يضم العراق وسورية وروسيا وإيران والذي يلعب دوراً فاعلاً ومهماً في مواجهة الإرهاب”.

المشاركة

اترك تعليق