كنوز ميديا – قال عضو لجنة الشهداء والسجناء السياسيين النيابية محمد اللكاش،الاحد،اننا لن نصوت على الموازنة التكميلية مالم تتضمن حقوق شهداء وجرحى الحشد الشعبي والعمليات الارهابية.
وقال اللكاش وهو نائب جنوبي عن محافظة ذي قار في بيان حصلت” كنوز ميديا “على نسخة منه،ان “هاتين الدائرتين في مؤسسة الشهداء لم يخصص لهما دينارا واحدا في الموازنة الاتحادية لعام ٢٠١٧”.
وطالب اللكاش الحكومة الاتحادية واللجنة المالية النيابية أيضاً بـ”تخصيص الأموال اللازمة الى دوائر الشهداء والجرحى في وزارتي الدفاع والداخلية وجهاز مكافحة الاٍرهاب”،مؤكدا “لن نصوت على الموازنة التكميلية مالم تتضمن هذه الحقوق”.
وكان مجلس الوزراء قد صوت في 22 من حزيران الماضي على مشروع قانون الموازنة العامة التكميلية الاتحادية للسنة المالية 2017 واحالته الى مجلس النواب.
وقال رئيس الوزراء حيدر العبادي ان الموازنة التكميلية تتعلق بدفع مستحقات الفلاحين والمقاولين وانفاق عسكري وغيرها”.
يذكر ان المرجعية الدينية العليا قد شددت في خطبة الجمعة الماضية على “رعاية الجرحى والمعاقين وعوائل الشهداء وتوفير الحياة الكريمة لهم كونها من أدنى حقوقهم الواجبة
المشاركة

اترك تعليق