كنوز ميديا – رجح المحلل العسكري والفريق المتقاعد، وفيق السامرائي، اليوم، وقوع “تصادم” مع رئيس اقيلم كردستان، مسعود بارزاني، على خلفية مشروعه الانفصالي، مؤكدا ان الاوضاع في العراق لن تتحسن بعد القضاء على داعش.

وقال السامرائي، في منشور له على صفحته في فيسبوك بعنوان (لعبة الحرب من الدوحة الى دير الزور والرقة والدور العراقي الغائب)، ان “الإيرانيين كانوا يترقبون إقصاء الامير محمد بن نايف بدقة منذ العام الماضي، ويراقبون توجه محمد بن سلمان بدقة أيضا، ويأخذون ذلك كجزء من عوامل التأثير”.

وكان الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، أعفى، الاسبوع الماضي، ابن أخيه الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود من ولاية العهد، وعين بدلاً منه نجله محمد بن سلمان البالغ من العمر 31 عاماً لدعم خطوات المملكة لتصبح قوة إقليمية مؤثرة.
وأضاف المحلل العسكري، ان “التغيير سيزيد الوضع العائلي والمجتمعي والأمني السعودي تعقيدات جدية تسهم في تآكل النظام، وتزيد دورهم الخارجي ضعفا وهشاشة واضطرابا، ولا قرارات صعبة تتخذ، ومن المستحيل حسم حرب اليمن، ولا فرصة لصلح حقيقي مع قطر ولا تراجع عن الوجود العسكري التركي حاليا في قطر”.
وبشأن تطورات الساحة السورية، قال السامرائي ان “عمليات الرقة تدخل حاليا ضمن الاهتمامات الأميركية التركية المتضادة وأدواتها الأبرز الدور الكردي السوري. ويأتي الدور السوري في مرحلة أخرى”.
وأوضح، ان “عمليات فرض الارادة تجري الآن في دير الزور، حيث يحاول الجيش السوري وحلفاؤه الروس والإيرانيون وحزب الله وجماعات مسلحة عراقية”، مبينا ان “إعادة السيطرة عليها، مقابل استراتيجية أميركية ضعيفة وغير واضحة، وغاية التحالف السوري التواصل مع العراق ومنع قيام كيان (سني) فاصل يمكن أن يتحالف مع كيان (سني عراقي) يُخطط له”.
وفيما يخص الشأن العراقي، رأى السامرائي، انه “لا دور فيما يجري إقليميا، والانظار تتجه الى حالة الصدام المرجح اللاحق لمجابهة مشاريع مسعود (رئيس اقليم كردستان) التخريبية في ظروف تصب في مصلحة العراق”، مؤكدا ان “الموقف الإقليمي مضطرب وانحسار دور داعش لا يحقق وحده الاستقرار الذي لا يزال مشواره طويلا”.
وبشأن عودة العراق لاعبا إقليميا قويا، قال السامرائي انه “ليس الآن! فهذا يتطلب حكومة مركزية قوية عادلة تقف في وجه أبشع فساد داخلي وتردع المخربين والمتآمرين، ولا دليل قريبا على ذلك”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here