كنوز ميديا/ بغداد..

أكد رئيس اللجنة الأمنية مجلس محافظة نينوى محمد إبراهيم البياتي، الخميس، تضرر ما لا يقل عن 60 منزلا مجاورا لمنارة الحدباء بسبب تفجيرها من قبل “داعش”، مرجحا وجود خسائر بشرية.

وقال البياتي، في تصريح  ، إن “جغرافية المنطقة، سيما البيوت التي تحيط بجامع النوري ومنارة الحدباء، تعرف بتعاشقها وتشابكها فيما بينها، أي أن البيت يلتصق بالبيت الآخر، فإذا تضرر أحد البيوت، حتما سيأخذ معه بيت آخر”، موضحا انه “يمكن القول ان المنازل التي تضررت تتراوح ما بين 50 إلى 70 بيتا”.

ورجح البياتي “وجود خسائر بشرية، جراء تفجير منارة الحدباء، ذلك لأن الأزقة التي تحيط بالمنارة مليئة بالمنازل الضيقة، والمنطقة عموما تشهد كثافة سكانية”، مبينا ان “عدد الضحايا لم يتم معرفته حتى الآن، وننتظر دخول القوات لتحرير المنطقة وإنقاذ المواطنين”.

وحذر البياتي من أن “داعش أصبح الآن بإمكانه قتل كل أهالي الموصل حتى ولو كانوا بالمئات، لتعويض انكساره النفسي وهو يشاهد أحلامه تتحطم”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here