كنوز ميديا/ بغداد …

قالت صحيفة الغارديان أن “نجل الملك السعودي أقرب إلى الحكم بعد انقلاب ناعم”.

ونشرت الصحيفة مقالاً للكاتب مارتن شلوف، إن “الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز (81 عاماً) أعفى ابن عمه الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود من ولاية العهد، وعين بدلاً منه نجله محمد بن سلمان البالغ من العمر 31 عاماً لدعم خطوات المملكة لتصبح قوة إقليمية مؤثرة”.

وأضاف كاتب المقال أن هذا الأمر الملكي الذي صدر أمس بعد منتصف الليل، وأذهل المؤسسة السعودية التي كانت تتابع بزوغ نجم الأمير محمد بن سلمان ، إلا أنها لم تكن على دراية بأن منصب ولي العهد السابق محمد بن نايف في خطر.

وأردف أن “ولي العهد الجديد كان وراء العديد من المبادرات من بينها تحسين علاقة السعودية بواشنطن التي توترت مؤخراً وشن حرب على الحوثيين في اليمن والعمل على تحقيق طموحاته الاقتصادية والثقافية في السعودية”.

وختم قائلاً إن “بزوغ نجم الأمير محمد بن سلمان رافقه بعض الانتقادات والترحيب الداخلي، فالبعض يرى أنه لا يستحق كل هذه الصلاحيات التي أعطيت له، فيما يتأمل فيه الشباب السعودي الكثير من الخير، إذ يرحب الأمير بإضفاء مزيد من الترفيه في البلاد كما يركز على فالتعليم وخلق فرص جديدة للشباب”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here