كنوز ميديا/ بغداد …

أعلنت وزارة التربية, الخميس, عن شروعها بحملة لإعادة تأهيل طلبة ومعلمي محافظة نينوى بمساعدة من قبل  المنظمات الدولية، مشيرة إلى تشكيل لجان مختصة للنظر بمدى أهلية الطالب وإمكانية قبوله.

 وقال المتحدث باسم الوزارة إبراهيم السبتي في تصريح إن “الوزارة لم تتمكن من حصر اعداد الطلاب المتأثرين بافكار ومناهج داعش لغاية الان لانتشارهم ما بين مخيمات النازحين والمحافظات المجاورة وكذلك عدم اكمال القوات الامنية تحرير ايمن الموصل”.

وأضاف أن “الوزارة تعمل على اعادة تأهيل المدرسين والطلبة المتأثرين بتلك الافكار بالتعاون مع المنظمات الدولية وابرزها اليونسيف”، مبينا أن “وزارة التربية قامت بتوزيع المناهج الرسمية الوطنية ونجحت في إتلاف جميع الكتب التي احتوت على الكراهية والافكار الداعشية”.

 واوضح السبتي، أن “الوزارة تعمل على احتساب شهادة طلبة محافظة نينوى عبر نظام سبر المعلومات والذي يعمل على اعطاء تقييم حقيقي للمرحلة التي وصل اليها الطالب”، موضحا أن “الوزارة شكلت لجان مختصة للنظر بمدى اهلية الطالب وإمكانية قبوله بالمقارنة مع أقارنه في السن في المحافظات الاخرى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here