كنوز ميديا/ بغداد

حمل وزير الخارجية التشيكي لوبومير زاؤراليك، السبت، دول بريطانيا وفرنسا وهولندا وبلجيكا مسؤولية مقتل ملايين الأشخاص في الدول النامية نتيجة لاطماعها الاستعمارية.

وقال زاؤراليك في كلمة ألقاها في ختام مؤتمر قمة براغ الأوروبية، إن “الدول الأوروبية امتلكت أكثر من 20 عاما لتسوية ماضيها مع الدول العربية لكنها لم تفعل ذلك ولهذا يحدث الآن تمرد داخل دول الغرب بسبب حالة عدم المساواة الاقتصادية والاجتماعية”.

وأوضح زاؤراليك ان “البريطانيين يتحملون المسؤولية عن مقتل مليون شخص في الهند في حين قتل نحو نصف مليون شخص في ليبيا خلال الفترة بين عامي 1927 و1935 في مراكز الاحتجاز الايطالية كما قتل 160 ألف مدني في العراق بايدي الامريكيين وحلفائهم خلال الثلاثة عشر عاما الماضية”.

وشدد زاؤراليك على “أهمية تذكير الغرب دائما بهذه الارقام حين يتحدث عن “الراديكالية” في مجتمعاته ويسال البعض فيه عن سبب مواجهة المجتمعات الغربية كل هذا العنف والكراهية”، معتبرا أن “الحل الوحيد يكمن في القيام بسعي متواصل للتعاون مع دول المنطقة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here