كنوز ميديا/ بغداد

أكد النائب عن محافظة نينوى حنين قدو اليوم ان” تحرير حي سنجار ومناطق كثيرة من حي الشفاء وتقدم القوات الامنية باتجاه جامع النوري الكبير يمهد الطريق لتحرير ما تبقى من محافظة نينوى ,على الرغم من استخدام داعش ما تبقى من اهالي مناطق ايمن الموصل كدروع بشرية .

قدو في حديث ” قال ان القوات الامنية العراقية بكل تشكيلاتها ومسميات استطاعت ان تسحق اعتى قوة ظلامية على وجه الارض “بحنكة وقوة وصبر وارادة” المتمثلة بداعش الارهابي , متوقعاً” أعلان النصر الاكبر على داعش الارهابي في ما تبقى من الساحل الايمن للموصل والانتهاء من حقبته المظلمة قريباً .

واضاف ان” مرحلة ما بعد داعش تحتاج الى جهد استثنائي لاجهزة الاستخبارات والامن الوطني في عملية مسك الارض المحررة ومتابعة عودة الأهالي والتحقق من المندسين او الذين يريدون عودة داعش الارهابي مرة اخرى للمدينة .

وطالب النائب عن محافظة نينوى” اهالي الموصل التعاون الكبير مع القوات الامنية بتسليم كل من انخرط بصفوف داعش الارهابي او ساندهم مادياً ومعنوياً , لافتا الى ان ” ما حصل اليوم من خلال انطلاق تظاهرة في منطقة الكيارة بالموصل مطالبين بخروج عوائل الارهابيين من المدينة لتحقيق الأمن والاستقرار يعطي مؤشراً ايجابياً على تعاون ابناء المناطق المحررة مع القوات الامنية .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here