كنوز ميديا

اعلن مساعد وزير الجهاد الزراعي الايراني محمد علي طهماسبي بان ايران والمانيا ستعملان علي تطوير التعاون بينهما في مجال تجارة محاصيل البستنة وتوفير البذور المحسنة والمهجنة والوصول الي اسواق جديدة.

 

وخلال اجتماع مساعد وزارة الجهاد الزراعي وعدد من مسؤولي الوزارة مع مدراء القطاع الخاص الالماني في طهران، تم التاكيد علي تطوير التعاون ودخول ايران الي الاسواق الاوروبية والرقي بمعالجة محاصيل البستنة خاصة ادوية الاعشاب.

 

وقال طهماسبي خلال اللقاء، اننا نرغب بتعريف وتصدير صادرات الفواكه والزعفران والمكسرات العضوية عن طريق القطاع الخاص الالماني الي الاسواق الاوروبية.

 

واكد علي انتاج وتوفير البذور المهجنة للخضروات والفواكه الصيفية وزهور الزينة وانتاج الشتلات بالتعاون مع القطاع الخاص الالماني وقال، اننا بحاجة الي البذور المهجنة ونرغب بنقل تكنولوجيا انتاج هذه البذور الي ايران.

 

من جانبه اعلن الجانب الالماني استعداده للتعاون وقال، ان ايران تحظي بتنوع كبير في مجال ادوية الاعشاب ذات الجودة ونسعي لزيادة صادرات هذه المنتوجات بصورة منتظمة.

 

واعلن مدراء الشركتين الالمانيتين المشاركين في الاجتماع الاستعداد لتطوير التعاون في مجال تجارة المحاصيل الزراعية وتوفير المكائن الخاصة بمحاصيل البستنة.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here